الأربعاء، 12 مارس، 2008

خمسة جد



خمسة جد....لما الأسعار عمالة تغلي كل يومين والغلب يزيد والناس مشية تكلم نفسها ومحدش بيقول لأ.

خمسة جد لما لقمة العيش منلاقيهاش.

خمسة جد لما نشوف الذل ونبلم .


خمسة جد لما ست حاجة كبيرة غلبانة تصحي الصبح بدري تلاقي عيالها الصغيرين بيقولولها "جعانين"....تلبس شبشبها البلاستيك...وتتعصب بمنديلها الأسود وتلف الطرحة المكرمشة حوالين راسها....وتشد افص العيش من تحت السرير وتخرج وهي بتقول لعيالها " ثواني واجيب الفطار".....وتخرج عشان تشتري كيس الفول وقرطاس الطعمية.

بس مش اكتر

لا نسيت...وبجنية عيش....ايوه عشان النهاردة هي نوية تحمر بطاطس وبتنجان....مهي مينفعش تطبخ...وتطبخ اذاي وهي ممشياها بالعافية.

خرجت وطلعت علي التابونة...طبور طويل ملوش اخر...وهي مريضة وركبها تعبانة وبردو مينفعش تشتري العلاج

وبعد اعجوبة وصلت لدورها....وقف الراجل وبصوت عالي.

"خلاص يا ست مفيش عيش"

تقوله بغلب وبعين مكسورة ونفس تعبت من كتر ما صعبت عليها نفسها

"طب اي رغيفين يا بني...العيال في البيت جعانة"

يرد بكل جبروت "امشي يا ست".


يا بني طب اديني بجنية عيش سحلة طيب (السحلة ده العيش الي بيكون فيه عيوب ومش بيتباع) ...اي حاجة طب ...يا ابني انا مش حمل العيش الغالي والعيال مستنية الأكل.

امشي يا ولية بقه ارفتينا ..واحنا مالنا بعيالك



حسبي الله ونعم الوكيل ما انتوا بتهربوا الدقيق وبتبعوه...يا بني اديني اي رغيفين.



خرج الراجل البغل من الفرنة....وفي ايده كوريك....وضربها علي رسها...من غير ما تقدر تدافع عن روحها ولا حتي تقول لأ.


وقعت طبت ماتت في لحظتها.



ليه طيب
ليه الناس عشان اللقمة يحصلها كده
ليه مرجعتش لعيالها
ليه مقدرتش تحصل علي ابسط حقوقها
ليه ملقتش اللقمة السحلة
ليه هيروح حد لعيالها ويبلغهم بأن امهم ماتتبدل ما هي الي تدخل عليهم بجنية عيش
ليه يتهدم بيت طيب بكل الرضا الي مليه
ليه كانت دي اخر مرة تشوف فيها عيالها وعيالها يشوفوها
ليه مقدرتش تجبلهم لقمة العيش قبل ما تموت
ليه عجزت حتي انها تضحي بحياتها مقابل انها تضمن لعيالها لقمة العيش
ايه ديتها
ليه الناس بقه الشر مليها
ليه

خمسة جد بقه.