الأربعاء، 22 يوليو، 2009

الاسعافات الأولية للميت

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بس الاول بذكركم وبذكر نفسي بأن يوم الجمعة الجاي هيكون اول يوم في شهر شعبان اللى بتترفع فيه اعمال السنة كلها إلى الله وتعرض علي القهار

فإما تكتب من الأشقياء و إما تكتب من السعداء

فبادر بتوبه نصوحة واقلع عن اي ذنب او معصية قبل ان تصعد صحيفتك مسودة إلى بارئك وأكثر من الاستغفار و الصيام كما كان يفعل النبي الكريم صلي الله عليه وسلم

عن عائشة رضي الله عنها قالت: " كان رسول الله يصوم حتى نقول لايفطر ويفطر حتى نقول لايصوم وما رأيت رسول الله استكمل صيام شهر إلا رمضان وما رأيته أكثر صياما منه في شعبان " رواه البخاري

عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال: قلت يارسول الله لم أرك تصوم من شهر من الشهور ماتصوم من شعبان، فقال:" ذاك شهر تغفل الناس فيه عنه ، بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم" رواه النسائي


الكام يوم اللى فاتوا اثر فيا موضوع مهم جدا

اتعملت كيفية تغسيل وتكفين الميت نظري

و لأني اصلا بترعب جدا

فأنا لحد الان متعلمة نظري لكن عملي اشك!!!!!!!!!!!!!!!

مسألة التغسيل و التكفين دي عظة عظيمة وكفيلة بإنها تصحي القلوب الميتة

بس الجزء اللى حبيت افيد بيه الناس ذي ما استفدت هو موضوع مهم جدا بيكون قبل التغسيل و التكفين وهو الأسعافات الاولية للمتوفي واللى لازم كل شخص يكون عارفها لأن محدش يعرف الظروف ممكن تضعه في اي موقف

فجمدوا قلبكم واتشجعوا واعرفوا ايه اللى بيتعمل للميت اول ما يتوفي وقبل غسله....لأن الميت بعد خروج روحه أمانة ولازم نعرف اذاي ممكن نوصل الأمانة دي لبارئها في اكمل وجه

و الأشياء اللى هقولها دي هي فرض كفاية يعني لو قام بيها حد مع الميت سقط الإثم عن الجميع ....ولو محدش قام بالاعمال دي مع الميت يأثم الجميع.

البوست هيكون طويل بس المعلومات اللى فيه هامة جدا


1- أولاً لو لحقنا الميت قبل خروج روحه أو في أخر ساعاته المفروض اننا نذكر المحتضر بأفضل أعماله يعني نعد نقوله ده انت كنت بتصلي وتصوم وكنت تحب الكبير و الصغير وكده....عشان الميت يتذكر اعماله الصالحة فيحسن الظن بالله ويموت وهو محسن الظن بالله فيدخل الجنة كما بالحديث...وخاصة و إن الشيطان بيكون بيتلاعب بيه وبيحاول يفتنه ويشككه في رحمة الله .

2- عند إحتضار الميت المفروض اننا نلقنه الشهادة بأننا نقولها معاه ونيسر قولها ليه...ونفضل نلقنها ليه وكانه طفل صغير بنعلمه النطق دون ضيق عليه ولا ضجر...وده لأن الميت بيكون في ألم شديد وسكرات شديدة ...عشان كده لو المحتضر قال الشهادة مرة واحدة مش بنكررها عليه تاني وبنتركه ومش بنضغط عليه تاني في قولها رحمة ورأفة بيه...لكن لو الميت تحدث بعدها بأي كلام تاني بنلقنها ليه تاني عشان تكون الشهادة أخر كلامه فيدخل الجنة بإذن الله.


3- لما تخرج روح الميت إلى بارئها بنغمض للميت عينيه....وده لأن الميت بيشق عليه أنه يرى روحه تفارقه و تودعه بعد طول عشرة... وبنلاقي بعض الناس تقول ده الميت الفلاني اعد يبص علي اهله كلهم واحد واحد أو يقولوا ده فضل يبص في اركان الحجرة بتاعته والنظرية ان الميت مش بيبص لا لأركان الحجرة ولا بيبص لحد من الواقفين...الميت خلاص انقطع عن دنيته ومبقاش شايف حد من البشر...لكن الميت بيكون بيبص علي روحه وهي تخرج منه وكما قال نبينا صلي الله عليه وسلم" إذا حضرتم موتاكم فأغمضوا البصر فإن البصر يتبع الروح، وقولوا خيراً، فإنه يؤمن على ما قال أهل الميت".... و إغلاق العين بيكون إنك تطبق الجفن الأسفل على الأعلى و العكس بالسبابة و الوسطى... ومن السنة ان تدعو قائلاً "بسم الله وعلى ملة رسول الله. اللهم يسر عليه أمره وسهل عليه ما بعده، واسعده بلقائك و أجعل ما خرج إليه خيراً مما خرج منه"


4- تشد عصابة أو منديل أو قماشة من أسفل ذقنه إلى اعلي رأسه وده لكي نغلق فم الميت ولا يبقي مفتوح فيقبح منظره ويدخل فيه ماء الغسل او تدخل فيه اي حشرة او هامة.

5- تليين المفاصل للميت وتحريك أطرافه وأصابعه برفق ولين لأننا لو تركنا الميت دون تليين سنجده قد تيبست مفاصله بعد ساعة او ساعتين وتخشب وتجمد وبالتالي هنجد صعوبة في تغسيله شديدة.

6- تمديد جسم الميت ونربط قدميه أحدهما في الأخرى، والربط بيكون عن طريق ربط الصباع الكبير في القدم اليمني بالصباع الكبير في القدم اليسري برباط لا يؤذي الميت ولا يؤلمه... وذلك حتي تضم فخذية فلا يخرج منه مخرجه شىء حتي لا تتغير الرائحة حوله إلى ساعة غسله.

7- نراعي ان الميت يكون علي سرير او لوح و ليس علي الارض حتي لا يتغير جسمه من نداوة الارض... و ان يكون متوجهاً للقبلة قدر المستطاع.

8- نضع على بطن الميت ثقلاً يعادل 2 كيلو جرام تقريباً حتي لا ينتفخ بطنه قبل تغسيله بشرط الا يكون هذا الثقل كتاب ديني او مصحف

9- نغطي الميت بثوب يستر جميع بدنه ولا يظهر منه شىء وهي سنة عن النبي صلي الله عليه سلم إلا لمن مات في الحج.

10 اهم نقطة وهي انك تخرج من عند الميت 4 أصناف من الناس دون ان تجامل احداً في دين الله وشرعه:

أ- غير المسلمين الذين لا يدينون باللإسلام وذلك بهدوء ورفق حتي لا نحرج احد

ب- تارك الصلاة لانه أوشك ان يخرج من الإسلام

ج- من كان بينه وبين الميت عداوة او بغضاء أو عدم راحة لأن هذه الاوقات اوقات شماتة يحدث فيها ما لا يعمله الا الله فلا تؤذ ميتك بمن كان يكرهه.

د- جميع النساء لعل على إحداهن شيئاً من الاعذار الشرعية كذلك لأنهن لا يتماسكن ولا يتمالكن انفسهن

11- ان تنظف المكان حول الميت قدر الاستطاعة وليتك تعطره أو تبخره ليلق المكان بإستقبال ملائكة الرحمن.

12- لا تترك الميت بمفرده حتي يحين موعد غسله بل يبقى واحد من الصالحين أو جماعة يجلسون عند ه يدعون ويستغفرون ويقرؤن سورة يس ويجوز ان تبقي عنده المذياع عليه القرأن لتظل ملائكة الرحمة حول ميتك و قد روى ان رسول الله صلي الله عليه وسلم قال " لا يترك الميت بمفرده فإن الشيطان يتلاعب به". و قد روى الغمام و أحمد و ابن ماجة و أبو داوود و غيرهم أن رسول الله صلي الله عليه و سلم قال "يس قلب القرأن لا يقرؤها رجل يريد الله و الدار الأخرة إلا غفر الله له، أقرؤها علي موتاكم"

13- التعجيل بالتغسيل و الكفن و الصلاة علي الميت لأن كرامة الميت تعجيل دفنه.

14- اخيراً من أهم ما نقوم به هو تذكير اهله بالصبر و الاسترجاع و ان تذكرهم بان الصبر عند الصدمة الاولى و في الساعة الاولى. فلا يكون الصبر صبراً إلا وقت نزول البلاء....{وبشر الصابرين . الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون . أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون} [البقرة: 155-157

وتذكرهم بعدم النياحة علي الميت لان الميت يعذب بنياحة اهله عليه


وفي النهاية احب اختم بحديث قدسي رهيب وبجد اقروه براحة كده هتترجوا من جوة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بلغ عن رب العزة سبحانه وتعالى((عبدى اذكرك وتنسانى واسترك ولا تخشانى لو أمرت الارض لأبتلعتك في بطنها او البحار لأغرقتك في معينها ولكن أوأخرك لأجل أجلته وإلا وقت أقته ولابد لك ولكل نفس من المرور على والوقوف بين يدى أعد عليك أعمالك وأذكرك أفعالك حتى إذا أيقنت بالبوار وأدركت أنك من أهل النار أوليتك غفرانى ومنحتك رضوانى وقلت لك لا تحزن عبدى فقد غفرت لك الذنوب والاوزار ومن أجلك سميت نفسى العزيز الغفار))

صدق الرسول الكريم فيما بلغ عن رب العزة سبحانه وتعالى

برجاء النشر...ولا تنسوا بان الدال علي الخير كفاعله

ولا تنسونا من صالح دعائكم